علاج الصداع في ثواني : 8 مسكنات طبيعية تخفف الآلام

الصداع في ثواني - علاج الصداع في ثواني : 8 مسكنات طبيعية تخفف الآلام

الكثيرين يبحثون عن طرق لعلاج الصداع بطريقة سريعة، بسبب ما يعانونه من آلام، حيث أن خزانة الأدوية الخاصة بك لا يمكن أن تفتقر إلى النباتات لتهدئة الصداع أو الصداع و الصداع النصفي، و في هذه المقال عدة علاجات طبيعية فعال سوف تساعدك في علاج الصداع في ثواني بدلًا من أدوية المسكنات المرهقة.

يعاني أكثر من نصف السكان من الصداع من وقت لآخر أو بشكل دوري. غالبًا ما يؤدي الإجهاد و النظام الغذائي و التغيرات الهرمونية إلى نوبات مزعجة من الألم.

يمكن أن يساعد تقليل التوتر مع الأخذ في الاعتبار بعض نصائح تناول الطعام في منعه. لقد ثبت، على سبيل المثال، أنه بعد تناول أطعمة معينة، يمكن أن تحدث نوبات الصداع النصفي. أحد الأسباب المحتملة هو وجود التيرامين في هذه الأطعمة، و هو مادة توسع الأوعية الدموية.

الصداع

الصداع معروف شعبيا باسم  الصداع ، و هو الاحساس بالألم الموضعي في الجمجمة. حيث إنه عرض يمكن أن يظهر مصحوبًا بأعراض أخرى، كما يحدث في معظم عمليات الحمى أو كأعراض بارزة لبعض الأمراض، على الرغم من أنه، بالمثل يمكن أن يظهر كمرض واحد.

يعاني الجميع تقريبًا من صداع في مرحلة ما من حياتهم، و بالتالي فإن هذا هو أحد الأسباب الرئيسية للاستشارة. الصداع الذي يحدث بسبب حالات التوتر أو التوتر أو القلق أو الاكتئاب متكرر، إما في نوبات منعزلة، و التي يمكن أن تكون مرتبطة بسهولة بهذا الموقف المحدد، أو بشكل مزمن، حتى مع المظاهر اليومية.

يمكن أن يختلف مكان الألم، و يختفي أيضًا خلال جزء من اليوم؛ في هذه الحالات، عادة ما يصاحب الصداع راحة الليل.

أطعمة تسبب الصداع

تشمل الأطعمة الشائعة التي يمكن أن تسبب الصداع ما يلي:

  • المشروبات الكحولية
  • القهوة
  • ألبان
  • بعض الخضار (الفول و البازلاء و البصل والزيتون).
  • بعض الفواكه (الأفوكادو و الحمضيات و الموز و التين و الجوز)
  • شوكولاتة
  • بعض الإضافات

يمكن أن يكون السبب الآخر للصداع هو انخفاض نشاط إنزيم DAO أو إنزيم أوكسيديز ديامين. يعمل هذا الإنزيم على استقلاب الهيستامين الذي يتم تناوله في النظام الغذائي، لذلك فإن انخفاض نشاطه يزيد من مستويات الهيستامين في الجسم و هذا يمكن أن يساعد على ظهور الألم.

تتداخل الهرمونات الأنثوية أيضًا مع عمل هذا الإنزيم، مما يجعل النساء أكثر عرضة للإصابة بالصداع و الصداع النصفي.

علاج الصداع في ثواني

كل صداع له أصل مختلف، لذا فإن معرفة سببه أمر مهم لتحديد أي من مسكنات الألم الطبيعية هو الأنسب لك. يمكن أن تكون النباتات الطبية حلفاء عظيمين لتساعدك في علاج الصداع في ثواني و فيما يلي بعض من أكثرها فعالية :

1- البابونج

مع تأثير مضاد للالتهابات 1024x678 - علاج الصداع في ثواني : 8 مسكنات طبيعية تخفف الآلام

نبات آخر مفيد للصداع هو البابونج (Matricaria chamomilla). يعود تأثيره المضاد للالتهابات و المسكنات إلى كامازولين و بيسابولول. كما أنه يحتوي على مركبات الفلافونويد و الكومارين التي تحمي الأوعية الدموية كما أنها مسكنة للألم. كما أنه يحتوي على مواد مُرة تسهل عملية الهضم.

كيفية تناوله: كإجراء وقائي، يمكنك تناول 2 أو 3 دفعات يوميًا (تحضيرها بـ 5 أو 6 رؤوس زهور لكل كوب) أو ما بين 100 و 200 مجم من المستخلص يوميًا.

2- الخزامى لعلاج صداع التوتر

لعلاج صداع التوتر 1024x682 - علاج الصداع في ثواني : 8 مسكنات طبيعية تخفف الآلام

اللافندر (Lavandula angustifolia) فعال في صداع التوتر. في تركيبته هو زيت أساسي، غني باللينالول و الكافور و السينول، و كذلك حمض الروزمارينيك و الفلافونويد و الفيتوستيرول و العفص. بفضلهم، يُنسب إليه فوائد باعتباره نباتًا مهدئًا و مضادًا للالتهابات، بالإضافة إلى الجهاز الهضمي، و مضاد للبكتيريا، و مدر للبول، و مطهر، و شفاء.

طريقة الاستخدام: بقطرتين من الزيت العطري على الأصابع، قم بتدليك الصدغين و محجر العين و المؤخرة و خلف الأذنين.

3- النعناع : عندما يكون السبب في الجهاز الهضمي

والنعناع عندما يكون السبب في الجهاز الهضمي 1024x682 - علاج الصداع في ثواني : 8 مسكنات طبيعية تخفف الآلام


تعتبر حقن النعناع (Mentha piperita) و pennyroyal (Mentha pulegium) فعالة في حالات الصداع الهضمي.

المنثول هو أيضًا مسكن للألم، حيث يساعد استنشاق الزيت العطري في تنظيم تدفق الدم، مما يخفف الألم.

في حالة الصداع النصفي، يمكن استخدام النعناع كزيت أساسي لتدليك الصدغين و محجر العين و مؤخر العنق و المنطقة خلف الأذنين.

اقرأ ايضًا: الوقاية من هشاشة العظام : أفضل 10 أغذية يجب تناولها

4- الينسون لمنع الصداع النصفي

لمنع الصداع النصفي 1024x682 - علاج الصداع في ثواني : 8 مسكنات طبيعية تخفف الآلام


الأقحوان (Tanacetum parthenium) هو بامتياز النبات الوقائي من الصداع النصفي لما له من تأثير مضاد للتشنج و مضاد للالتهابات. كما أنه يحتوي على مادة البارثينوليد، و هو مسكن طبيعي للآلام.

كيفية تناوله: 500 مجم من خلاصة جاف يوميا يقلل من تكرار و شدة وقيء الصداع النصفي.
الاحتياطات: لا ينبغي أن يقترن بمضادات التخثر أو الأسبرين.

5- علاج الصداع في ثواني : شاي الزيزفون أو زهرة الآلام أو الخس

الزيزفون أو زهرة الآلام أو الخس 1024x682 - علاج الصداع في ثواني : 8 مسكنات طبيعية تخفف الآلام


إذا كان الصداع ناتجًا عن التوتر العصبي، فمن المستحسن تناول شاي الزيزفون أو زهرة الآلام أو الخس، و التي لها تأثير خفيف مضاد للتشنج و مزيل للقلق.

لتحضير شاي الخس، تُغلى بعض الأوراق في كوب من الماء لمدة دقيقتين.

6- علاج الصداع في ثواني : الصفصاف الأبيض

الأبيض ضد جميع أنواع الألم - علاج الصداع في ثواني : 8 مسكنات طبيعية تخفف الآلام


يخفف مستخلص لحاء الصفصاف الأبيض أو مغلي من جميع أنواع الألم. و هو أيضًا مضاد للتشنج و مضاد للحمى و منشط للجهاز الهضمي.

طريقة تناوله: إذا اخترت تناول مستخلص اللحاء ، تكون الجرعة 120 إلى 240 مجم من الساليسين يوميًا. إذا اخترت أن تأخذها كديكوتيون، من 3 إلى 5 جم لكل كوب.

7- علاج الصداع في ثواني : الريبوفلافين أو فيتامين ب 2

أو فيتامين ب 2 1024x682 - علاج الصداع في ثواني : 8 مسكنات طبيعية تخفف الآلام


لن تساعد نباتات تسكين الآلام فقط في تخفيف الصداع. يمكنك أيضًا استخدام مكملات الفيتامينات و المعادن مثل الريبوفلافين.

يسبب المجهود العقلي المستمر الصداع، و الريبوفلافين هو مفتاح التمثيل الغذائي للدماغ.

طريقة تناوله: 400 ملغ يوميا موصى بها في المكمل الغذائي الذي يحتوي على جميع فيتامينات “ب، كما يمكنك الحصول عليه من الطعام. من بين الأطعمة الغنية بفيتامين B2 لدينا، على سبيل المثال، الخضار الورقية مثل السبانخ أو الجرجير.

اقرأ ايضًا: علاج الصداع النصفي في المنزل : 10 أطعمة تخلصك نهائيا

8- علاج الصداع في ثواني : المغنيسيوم

، مرخي جيد للعضلات 1024x682 - علاج الصداع في ثواني : 8 مسكنات طبيعية تخفف الآلام


المغنيسيوم يساعد علي استرخاء العلات، و تشمل وظائفه المتعددة إرخاء العضلات. المغنيسيوم مفيد أيضًا في علاج أو الوقاية من الصداع النصفي و فقدان الوزن

طريقة تناوله: بجرعات من 300 إلى 600 مجم يوميًا. كما أنه موجود في المكسرات مثل البندق و الكاجو.

الاختلافات بين الصداع البسيط و الصداع النصفي

إن مفتاح التمييز بين الصداع البسيط والصداع النصفي هو النظر إلى مكان وجوده، و وقت حدوثه، و ما إذا كانت تظهر أعراض أخرى أم لا:

  • صداع يتميز بألم مستمر وظالم في مؤخرة الجمجمة، على الرغم من أنه يمكن الشعور به في الجبهة أو حول الرأس. يزداد سوءًا على مدار اليوم ويمكن أن يستمر من نصف ساعة إلى أسبوع. يمكن أن يكون سببها عدة عوامل: الإجهاد، أو الدورة الشهرية، أو المرارة المعطلة، أو ارتفاع ضغط الدم، أو البرد، أو إجهاد العين، أو الوضع السيئ، أو سوء الفك.
  • الصداع النصفي أو الصداع النصفي في هذه الحالة، يشعر أحد جانبي الرأس بألم شديد و خفقان، لمدة تتراوح بين بضع ساعات و ثلاثة أيام، و يتحسن مع الراحة. عادة ما يكون هناك عامل وراثي و يمكن أن يحدث بسبب بعض الأطعمة أو الأدوية و تغيرات الطقس و التوتر.

نصائح تساعدك في علاج الصداع في ثواني

  • صداع التوتر يحدث عندما يكون هناك هو حالة من التوتر و القلق أو الاكتئاب، فلا دعي لذلك.
  • من المفيد ملاحظة الظروف التي يحدث فيها  الصداع  لتحديد الأسباب التي تؤدي إلى حدوثه.
  • يجد معظم المصابين بالصداع النصفي الراحة من خلال الراحة  في ذلك الوقت في غرفة هادئة و مظلمة.

اقرأ ايضًا: علاج الآلام المزمنة : إليك أبرز نظام غذائي يساعد علي تخفيفها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى