فوائد الخميرة الغذائية.. تجعلك تتناولها يوميًا

الخميرة الصحية - فوائد الخميرة الغذائية.. تجعلك تتناولها يوميًا

إذا كنت قد قرأت مدونة عن الطعام مؤخرًا، فمن المستحيل ألا تلاحظ الهوس المتزايد بالخميرة الغذائية، حيث أن فوائدها كثيرة جدًا، لما تحتويه من فيتامينات وأحماض أمينية ومعادن، وفوائد الخميرة الغذائية كبيرة علي البشرة والشعر والجسم بوجه عام، لذلك فإن الوقت قد حان لشراءها في كل مرة تذهب إلي السوبر ماركة أو محل البقالة، كما لا ينبغي الخلط بينها وبين خميرة البيرة، حيث يتم الحصول عليها من خلال عمليات مختلفة ونكهتها مختلفة. لكن المحتوى الغذائي متشابه في كلا المنتجين.

تعد غذاء رائع ومفيد جدًا لغناها بالعناصر الغذائية الخميرة الغذائية، وهي خميرة معطلة تعرف باسم خميرة الخميرة. تم تصميمه ليكون منتجًا غذائيًا، لذلك فهي تختلف عن الأشكال النشطة مثل خميرة الخباز أو خميرة البيرة. من ناحية أخرى، فإنه يتم إنتاج الخميرة الغذائية من نفس الفطريات من قصب السكر أو دبس البنجر، ونكهتها تذكرنا بالمكسرات والجبن المقدد أو جبن البارميزان، وذلك لتسويقها كمكمل غذائي، وهي خميرة معطلة كما ذكر سابقًا، أي أنها لم تعد “حية” ولا يمكنها الاستمرار في التخمير.

نكهة الخميرة الغذائية تجعلها جذابة للنباتيين الذين يستخدمونها لطهي وتذوق الجبن في بعض المستحضرات مثل الصلصات والسلطات والكريمات والمقبلات وما إلى ذلك. حيث أنها غني بالفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية. لهذا السبب فإنها تحسن من عمل الجسم وتحفز جهاز المناعة. كما تم تعزيز بعض الخمائر الغذائية الموجودة في السوق بفيتامين ب 12، وهو أمر مثير للاهتمام للنباتيين، لكنه لا يعتبر مصدرًا كافيًا لهذا الفيتامين.

القيمة الغذائية للخميرة

هي مصدر جيد للألياف والأحماض الأمينية سهلة الهضم، والفيتامينات والمعادن، وكلها مغذيات ذات خصائص تجميلية تساعد في الحفاظ على بشرة قوية ولامعة وأغشية مخاطية وأظافر وشعر. وهي غني بالثيامين والريبوفلافين والنياسين وفيتامين B6 والفولات. وكلها تشكل مركبًا يعمل بشكل تآزري ويشارك في تنظيم الجسم، وخاصة التمثيل الغذائي والجهاز العصبي، فهو يوفر الطاقة ويساعد في الحفاظ على وظائف الدماغ المناسبة. بالإضافة إلى ذلك فإن لها تأثير إيجابي على القدرة على حرق الدهون وتنظيم دورة النوم.

كما إن 71% من تركيبته الغذائية عبارة عن بروتين، ولكن على عكس الأطعمة النباتية البروتينية الأخرى، فهو ليس غنيًا بالدهون (مثل البذور أو المكسرات) أو الكربوهيدرات (البقوليات). ولكن على عكس الأطعمة النباتية الأخرى الغنية بالبروتين، فهي ليس غزيرًا بالدهون أو الكربوهيدرات مثل البذور أو المكسرات أو البقوليات. وتحتوي على 14 معادن، ويبرز الزنك والكروم والفوسفور. حيث أن الزنك ضروري للخصوبة وجهاز المناعة. ويعزز الكروم عمل الأنسولين ويساعد على تنظيم نسبة السكر في الدم. من ناحية أخرى، يستهلك الفوسفور بكميات كبيرة جزءًا من الكالسيوم في الجسم.

وتحتوي على 16 حمضًا أمينيًا مختلفًا، بما في ذلك جميع الأحماض الأساسية؛ 14 نوعًا من المعادن، مثل المغنيسيوم والزنك والمنجنيز والنحاس والفوسفور والكروم (مما يساعد على إنقاص الوزن) ؛ و17 فيتامين (ينقصها A و C و E). وهي غير قادرة على تصنيع الكوبالامين (فيتامين ب  12)، وإذا كان تحتوي عليه، فذلك بسبب إضافته في نهاية تحضيره. لذلك، فهو يوفر جزءًا صغيرًا من فيتامين ب 12 الذي يحتاجه الجسم، ولكن إذا اتبعت نظامًا غذائيًا نباتيًا، فهذا لا يكفي.

اقرأ ايضًا: أهم الفيتامينات للجسم وكيفية الحصول عليها للوقاية من الأمراض

فوائد الخميرة الغذائية

للخميرة الغذائية الكثير من الفوائد الصحية، حيث أن هذه القشرة الصغيرة مليئة بالفيتامينات والمعادن التي تساعدك في دعم نظامك الغذائي الصحي. حيث إنه تحتوي علي بروتين كامل، مما يجعله اختيارًا ذكيًا للنباتيين وأي شخص يتطلع إلى إضافة المزيد من البروتين النباتي إلى وجباتهم الغذائية. فيجب عليك إلا تفوّت هذه الوصفات النباتية. كما أنه غني بفيتامينات ب، مما يساعدك على نمو شعر وأظافر أقوى وأكثر لمعانًا. قد تحافظ الخميرة الغذائية على صحتك لأنها تدعم جهاز المناعة لديك. وإذا كنت تفكر في تكوين أسرة قريبًا، فإن الخميرة الغذائية هي مصدر كبير لحمض الفوليك للأمهات الحوامل.

استخدامات الخميرة الغذائية

نظرًا لمحتواه العالي من فيتامينات ب والمعادن والأحماض الأمينية، كل ذلك جعلها مكملاً غير عادي لتعزيز جميع أنواع الأطباق. حيث يمكنك استخدام الخميرة الغذائية لإثراء جميع أطباقك وإضفاء ملمس كريمي على الكريمات والشوربات والسلطات والخضروات المخبوزة وحتى الحلويات. ويمكنك أيضًا صنع أجبان نباتية خاصة بك معها. كما يمكن استخدامها بدلاً من الجبن المبشور في أي طبق تقريبًا. رشها فوق بيتزا نباتية لإضافة بعض من ذلك الجبن الطيب أو على الفشار محلي الصنع للحصول على وجبة خفيفة مرضية، يمكنك أيضًا إقران الخميرة الغذائية مع الكاجو لصنع صلصة ألفريدو نباتية غنية بالكريمة. لذلك في المرة القادمة التي توشك فيها على تناول الجبن، جرب إضافة الخميرة الغذائية إلى المعكرونة أو السلطة للحصول على وجبة غنية بالعناصر الغذائية.

الخميرة الغذائية وداء المبيضات

لدينا جميعًا شكل من أشكال الخميرة أو الفطريات داخل وخارج أجسامنا. داخل تجويف الفم لدينا، في الجهاز الهضمي وحتى على الجلد. وفي الجسم السليم ، فإن وجود البكتيريا التكافلية يحافظ على توازن الخميرة، وربما تكون قد عانيت من ذلك إذا كنت قد تناولت دورة من المضادات الحيوية ثم أصبت بعدوى. يحدث هذا لأن المضاد الحيوي لا يقتل البكتيريا السيئة في جسمك فقط، وغالبًا ما يحدث داء المبيضات. ففرط نمو المبيضات يسرق العناصر الغذائية مثل الحديد والمعادن الأخرى من الجسم ويبقيه في بيئة حمضية. وهذا ليس هو الحال على الإطلاق مع الخميرة الغذائية. بصرف النظر عن حقيقة أنها سلالة مختلفة تمامًا، فقد تم تعطيل هذه السلالة بالحرارة. لذلك ليس له تأثير إيجابي أو سلبي على المبيضات، ويعامله الجسم مثل أي طعام آخر.

اقرأ ايضًا: فوائد خل التفاح للجسم مذهلة : أبرزها محاربة حب الشباب

أسئلة يتكرر طرحها عن الخميرة الغذائية

تتواجد العديد من الأسئلة التي يطرحها الكثيرين ويحتاجون الإجابة إليه، ولعل أبرز هذه الأسئلة ما يلي:

1- كيف يتم إنتاج الخميرة الغذائية؟

يتم تخمير دبس سكر القصب أو البنجر لمدة 7 أيام، ثم يتم بسترته لتعطيل الخميرة. ثم يتم تنظيفها وتجفيفها. ويتم التجفيف على درجة حرارة منخفضة للحفاظ على جميع العناصر الغذائية فتتحول إلى رقائق أو مسحوق. كما تقوم بعض الشركات المصنعة بتثبيته بفيتامين ب 12.

2- هل يمكنك تناوله إذا كنت مصابًا بداء المبيضات؟

إذا كنت تعانين من عدوى الخميرة (فرط نمو فطريات المبيضات على أعضائك التناسلية أو الأمعاء)، فلا ينصح عادةً باستخدام الخميرة. ولكن الخميرة الغذائية غير نشطة بسبب عملية البسترة ولا تدعم نمو الخميرة.

3- كيف يمكنني استهلاكه؟

نظرًا لأهمية وفوائد الخميرة الغذائية فإنها مثالية لإضفاء نكهة الجبن المقدد أو البارميزان إلى الصلصات النباتية. وكذلك في السلطات والكريمات لتكثيف. ولصنع أجبانك النباتية المصنوعة من المكسرات وعصير الليمون أو خل التفاح والأعشاب والخميرة الغذائية. يوصى بتناول ملعقتين أو ثلاث ملاعق كبيرة في اليوم، وليس أكثر، لأنها غنية جدًا بالفوسفور ويمكن أن تؤدي إلى اختلال النسبة مع الكالسيوم.

وصفة بسيطة للاستخدام هي صلصة البيستو النباتية. ومكوناتها كالتالي (يمكنك منحها النكهة والملمس حسب رغبتك عن طريق اختيار الكميات):

  • ريحان طازج
  • الصنوبر أو الفواكه المجففة الأخرى
  • فص ثوم مفروم
  • ماء
  • زيت الزيتون
  • عصير نصف ليمونة
  • ملعقة أو ملعقتان كبيرتان من الخميرة الغذائية.

اقرأ ايضًا: العناية بالبشرة في المنزل وكيفية الظهور بشكل مثالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى