طريقة تسميد الشجر الصحيحة وأفضل أنواع الأسمدة

طريقة لتسميد الأشجار - طريقة تسميد الشجر الصحيحة وأفضل أنواع الأسمدة

عملية زراعة الأشجار تتطلب اهتمامًا خاصًا جدًا حتى يكون نموها صحيحًا، فإذا كنت تفكر في زراعة أشجار الفاكهة علي وجه التحديد في حديقتك أو لديك بالفعل ولكنك ما زلت لا تعرف طريقة تسميد الشجر الصحيحة وأي نوع من السماد هو الأفضل بالنسبة لهم والذي يحتوي علي العناصر الغذائية المهمة، كل ذلك سوف نخبرك عنه في هذه المقالة.

العناصر الغذائية الأساسية للأشجار

قبل معرفة نوع السماد الذي تحتاجه أشجار الفاكهة، من المهم جدًا معرفة العناصر الغذائية التي تحتاجها هذه الأشجار. حيث أن هذه العناصر التي لا يمكن أن تفتقر إليها أشجار الفاكهة هي النيتروجين والفوسفور والبوتاسيوم. ومن المهم أيضًا أن تعرف أنه لا يوجد وقت محدد للإخصاب.

كما يجب مراعاة الاحتياجات الغذائية المختلفة للعينة التي تقوم بزرعتها على مدار العام. لكن تجدر الإشارة إلى أن الأشجار تتطلب كمية أكبر من العناصر الغذائية في وقت الإثمار، بينما يكون النمو أبطأ في الأشهر الباردة.

اقرأ ايضًا: ما هي أفضل أنواع الأسمدة وفوائدها علي التربة والزرع

أفضل أنوع الأسمدة لأشجار الفاكهة

بمجرد أن نتعرف علي العناصر الغذائية التي لا يمكن أن تفتقر إليها أشجار الفاكهة لدينا، يجب أن نضع في اعتبارنا أن الأسمدة التي نشتريها لهذا الغرض يجب أن تحتوي على هذه العناصر الغذائية الأساسية، بالنيتروجين والفوسفور والبوتاسيوم. بالإضافة إلى ذلك، سيكون من الضروري أيضًا تحضير التربة كل عام، بحيث يتم توفير هذه العناصر الغذائية بكميات متوازنة مع إطلاق تدريجي.

طريقة تسميد الشجر الصحيحة

الأسمدة أهم الموارد المستخدمة في الزراعة، حيث تساعد في تغذية النبات بالعناصر الغذائية اللازمة لنموه. كما أن الاستخدام المستدام للأسمدة يعزز من خصوبة النباتات. بالإضافة إلى تحسين إنتاجية المحصول أو الإنبات، تطوير الزراعة التي تميل إلى ضمان الأمن الغذائي.

ما الذي يجب مراعاته أثناء تسميد الشجر ؟

  1. تعرف أو حدد العناصر الغذائية التي تحتاجها في السماد :

وهذا بدوره سيعتمد على :

  • نوع التربة، سواء في الحقل المفتوح أو وفقًا للركيزة التي تستخدمها.
  • على الرغم من أن العناصر الأساسية هي نفسها بالنسبة لمعظم النباتات، إلا أن لكل نوع من أنواع المحاصيل أو النباتات متطلبات مختلفة.
  • لحظة نمو أو تطور النبات (مباشرة بعد الزراعة، أثناء الإزهار، أثناء نمو الثمار، إلخ).
  1. اعرف كمية كل عنصر غذائي تحتاجه في السماد :

للحصول علي أفضل نمو للأشجار والنباتات في الحديقة، يجب أن تعرف كمية كل عنصر غذائي تحتاجه في السماد. بالإضافة إلى ذلك، من المهم أيضًا معرفة الجرعة وعدد التطبيقات. كما أن كمية السماد ستعتمد على مرحلة تطور النبات ونوع التربة ونوع المحصول.

اقرأ ايضًا: فوائد الأسمدة العضوية والكيماوية للزراعات بأنواعها

  1. وفر السماد وقت الحاجة إليه :

عادةً الأسمدة الغنية بالعناصر اللازمة لتربة قبل الزراعة وبعدها تصنع. فلذلك يجب إجراء الإخصاب في اللحظة مهمة التي يحتاج النبات فيها إلي الأخصاب وتدعيمه بالأسمدة التي سوف تساعده علي النمو بشكل أفضل والتي سوف يستطيع امتصاصها. وذلك مهم بشكل خاص للمغذيات مثل النيتروجين، التي تتسرب بسهولة (تمتصها التربة وتنقلها المياه إلى طبقات عميقة من الأرض، ولا يمكن للنبات الوصول إليها أو استخدامها، مع احتمال كبير لتلوث المياه الجوفية).

  1. استخدم طريقة التطبيق المناسبة :

كل من الأسمدة البيئية (العضوية) المعدنية (الاصطناعية) هي عنصر أساسي لتنفيذ الممارسات الزراعية الجيدة. كما يمكننا التمييز بين التربة عن طريق دمج السماد في مياه الري. والجانب الثاني هو طريقة القيام التطبيق على السطح بأكمله (التربة).

لذلك، من المهم أن نعرف كيف نستخدم السماد الأنسب بشكل صحيح. للقيام بذلك، يجب أن نأخذ في الاعتبار بشكل أساسي: وقت تكوينه وشكل التطبيق اعتمادًا على نقطة تطور وخصائص النبات ونوع التربة.

اقرأ ايضًا: أنواع السماد الكيماوي واستخداماته وفوائده علي التربة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى